الأحد10212018

Last updateالخميس, 11 أيار 2017 9am

           | 
Back أنت هنا: Home حقيبة البلاغة حقيبة البلاغة بارادايم تايمز حوارات جعفر طاعون يجسد جدارية تحمل مرموزات القدر والزمان لإبراز التناقضات في الوجود وفنانون يطلقون عليها جورنيكا العراق

جعفر طاعون يجسد جدارية تحمل مرموزات القدر والزمان لإبراز التناقضات في الوجود وفنانون يطلقون عليها جورنيكا العراق

تقييم المستخدم:  / 0
سيئجيد 
DSC05236

  إحدى وعشرون سنة مضت والصراع مستمر بين  قلمه وفرشاته من أجل أن يضع ما يبحث عنه وهو الوطن ، جعفر طاعون الفنان العراقي الذي اقام مؤخراً جدارية حملت مرموزات عاشقً باحثاً عن جملة أنكيدوا ومعبر جلجامش الى الحياة الابدية مستلهماً فضاء الحرية من الحر الرياحي واقفاً موشوحاً بصرخة السلام  .متعاوناً مع بيت الأحلام ومتحف الفن الحديث في السويد . ليجسد جدارية  حبر على ورق فابريانو 7متر x 2،5 متر . وهذه الجدارية شارك بها الاخير  من خلال  بينالة* الفن التشكيلي في مدينة مالمو السويدية مع عشرون فنان سويدي يجسدون فكرة من خلال رسومهم  ،، جدارية طاعون الذي اراد من المتلقي ان يضع لها وصفاً واسماً بما يشعره وهو يشاهدها اطلقت عليها أنا شخصيا البحث عن وطن .

 

كانت لي معه هذه الوقفة  حيث قال :
بارادايم Black Porn تايمز : بيت الاحلام مركز ثقافي في مدينة روزن كورد السويدية الجهة التي يستهدفها الكبار والصغار  واجبها العمل على مشاريع تهتم بالجمال البصري   ماهو عملك معهم ؟
جعفر طاعون : العمل بالتعاون مع متحف الفن الحديث ومتحاف اخرى  قدمت جدارية كبيرة بالحبر الصيني ، وهي تجربة عملت عليها قبل عشرون عام هي عملية تخطيط وتنقيط ، الجمهور المستهدف منها  جميع الفئات العمرية .


باراادايم تايمز للإعلام : ماهو الهدف من المشروع ؟

جعفر طاعون :الهدف منه ادخال الفن الأني لمساحات اوسع من الجمهور لذلك قرر المتحف الى تقديم اكثر من تجربة لفنانين سويدين  وانا احدهم  وهم اكثر من عشرين فنان لتجارب ايحائيه يجعل من خلالها الفنان المستهدف يقترب الى الوحة اقرب من المعتاد عليه بالمعارض الفنية .


بارادايم تايمز للإعلام celebrity sextapes : كان لديك فكرة مشابهة منذ زمن بعيد هل لنا أن نقف عندها ؟
جعفر طاعون : نعم هي تجربة قدمتها قبل عشرين سنة من الأن  مع متحف مدينة  مالمو للفن الحديث . اثناء معرض الفنان العالمي( كيت هارن ) قدمت جدارية ثلاثة في أربعة متر . اشتغلت على العملية التجريدية ، حملت من خلالها رموز وتعبيرات واشخاص تحيل المتلقي الى تجارب قديمة في تاريخ الفن العالمي ومنها ، ومنها التجربة العراقية .


بارادايم تايمزللإعلام  :ماذا تقصد بالتجربة العراقية ؟ الاجتماعية السياسية ؟الاقتصادية؟ الفنية ؟
 جعفر طاعون :اقصد تجربة الفن الاسلامي القديم التي  تحمل طقوس وايحائات وايضا الطقوس البابلية والسومرية وماجسدتها تلك الفترات بتاريخ الفنون .  وتحمل ايضاً تجربتي الخاصة بهذا العمل وكأني أشبه مادون ،بحكاية اجعل من الجمهور يطرح ما يعتقده هو ذاته واين يجد نفسه في أي جزءاً من اللوحة . وانا في هذا المشروع لا أريد احداً يسئل ماذا يقصد جعفر طاعون  بل انا من يسئل الجمهور ماذا تعني لك وماذا تفهم من هذه اللوحة .


بارادايم تايمز للإعلام: تأخذني لوحتك اول ما وقع نظري عليها الى جواد سليم ومحمود صبري الى نصب الحرية وجدارية الوطن  هل تريد ان تكمل مسيرة انطلقت من هناك ؟
طاعون : الله جميل جداً  انا اشكرك لانك ذكرت محمود صبري ومدرستة  وهو من التجارب العراقية النادرة وهو أجمل ما قدم من الفن العراقي في العصر الحديث ،، والتي مع الاسف لم يسلط عليها الضوء جيداً،  وهناك تجارب اخرى واقعاً امتداد لهذه المساحة كفيصل العيبي ،أسس تجربة رائعة  وفائق حسن ايظاً. استطيع القول أن  المدرسة التعبيرية التجريدية ، اصبحت منطقة واسعه ومتاحة ان يخاض بها لتخرج لنا لوحات يقف عندها الانسان طويلاً،، وربما انا تأثرت بها ولكن انا ارجع الى تخطيطاتي سنة 1990 في مجلة الثقافة الجديدة . كانت ولازالت هذه المنطقة من هذا الفن ملازمة لي ،، خاصة في مجلات وصحف عراقية عريقة مثلا قد عملت مع  بولند الحيدري  رحمه الله  في لندن فترة من حياتي وغيرها مما يجعلني القول أن  الجدارية هي أسترجاع للماضي،، فحين تدقق النظر بها تذكرنا بعاشوراء والرسومات الاسلامية القديمة  وماذا شاهدنا بأعيننا منذ كنا اطفال ،، وما animated porn حملناه من الفضاء الذي كنا نعيش به ،، وماذا اعطى لنا  واقولها لك بصدق هو المنبع الاصلي للفن .


بارادايم تايمز للإعلام : هل لك أن توضح لي مفردة اوقفتني ( هو المنبع الاصلي للفن ) كيف ؟
جعفر طاعون :  ماتعلمته انا بالفن طبعا انا خريج كرافيك ودرست خمسة سنوات بهذا الاختصاص الذي علمني اياه الفن التكنيك ، ربما محاولة مني بقرأة اعمالي  بعيون الناقد وهذه مساحة ليست سهلة وصعبة ايضاً . وانا اراها تجعل من اعمالي متقنه أكثر اضرب لك مثال على ذلك .
 انا هذا العمل اشتغلته بعفوية غير مسبوقه وصدق روحي مجرد، كتب كثيرون لي من الاخوة الفنانين هذه (جورنيكا العراق ) وتذكرنا بلوحة بيكاسو وهو من رواد هذه المساحة او المنطقة الفنية . هذه دلالة على أن المتلقي يشعر بعبق يصله من خلال ماتقدم من حديث وهو اصل الفن وتأثير المناخ الذي عاشه الفنان منذ أن كان بعمر الخامسة الى اخرعمره.


بارادايم تايمز :لماذا عندما نشاهد عمل مميز لفنان عراقي او عربي  نكرر اسماء بيكاسو او جورنيكا  لماذ لا نضع بصمة فنان اسمه جعفر طاعون مثلاً ؟
جعفر طاعون :التقريب بالتشبيه من باب الاحداث التي تصب بواقعية الجدارية او اللوحة  والفترة الزمنية التي تجسدت من خلالها هكذا اعمال خالدة . جسد بيكاسو لوحته جورنيكا بعد الحرب العالمية الثانية اراد ان يضع ما فعلته الحروب والدمار على العباد والبلاد معاً وهنا يكون الربط من باب التشابه الزمني .

بارادايم تايمز للإعلام : في حوار سابق قلت لي عندما سئلت عن أثار الموصل وما حل بها قلت لي ان الانسان هو من يبني الحضارة وبما أن الانسان موجود فالحضارة تبنى ؟ فهل هي جزء من هذه الجدارية
طاعون : تبسم قائلاً ؟؟ اكيداً اثبات الذات، وهذا الهاجس المستديم مع الانسان واسترجاع هذه الخسائر اوطاننا وحضارتنا ،وهي من عشرات التجارب العراقية التي يجب ان نقدمها للعالم . وايضاح صورة ما نحملة من طاقات  ابداعية وهي لم تأتي من فراغ هذه اتت من تاريخ وحضارة  اتت من غبن من الظروف والحياة الاجتماعية والسياسية والثقافية والاقتصادية ، ايضاً لأن الفن التشكيلي يعالج مشاكل celebrity nude سلبية اكثر مما يعالج المشاكل الجمالية البحته ،  لانني اعتقد أن الفن ليس تزيني بل هو حافز لأثبات شيئاً يعتلي الروح .
انا عندما احقق شئياً انياً هذا اكيداً يضاف الى بلدي شئت ام ابيت وبالتالي عندما اقدم جدارية تبقى في شارع عام في دولة مثل السويد 20 عام . افهم منه أن وجودي بهذه المؤسسة  استطعت ان أسس  جمهور من خلال فئات عمرية متعددة اطفال كبار قد عاشو حالة ما من ما نريد ان نوصله لهم .


بارادايم تايمز للإعلام :هناك مدرستين آلم ومرارة وقساوة العيش  ومدرسة الراحة والاهتمام  والبيئة المثالية لصناعة الابداع الى اي مدرسة تنتمي ؟
جعفر طاعون : انا انتمي الى مدرسة معالجة المشاكل الانية والتي يقدمها بدون خوف لأنني خرجت من خوف ورعب ،واليوم نحن ازاء هجمة هائلة من الخراب وصلت الى مناطق كنا لانتوقع ان تصل اليها .. مثلا بغداد  دمشق الجميلة الهائلة كانت مكان راحة للفنان والمتذوق للتاريخ  انتهت على يد شرذمة ؟ مدن كبيرة اخرى ،ملايين البشر متجهين الى الهروب من اماكنهم الاصلية  ،، نعم قد نجدها بجزء بسيط من لوحتي وهو للوضع الاني  وما يدور من حولي  ورجوعي للفن التشخيصي مما يجعلني اقدم فن ورسوم يفهمها جمهور اوسع من الجمهور الذي يتابع الوحة الجمالية ودراسة  فنية للوحة فلهذه المدرسة انتمائي .


بارادايم تايمز للإعلام :هكذا لوحات تحتاج زمن للمتلقي من أجل أن يعيشها وتطبع بذاكرته فهل اطلق جعفر real celebrity porn طاعون تسميه على هذه الوحة ؟
 جعفر طاعون : هذه المخطوطة جزء من ذاكرتي نحن كنا شهود عما يحدث وهذه شهادتي ،، يوجد تجارب فنية تهتم بالزغرفة والشئ الجمالي انا لست دائما انتمي لهذا النمط اعتقد الفنان يجب ان يعكس واقعه ،، ويتعامل معه بشكل مباشر . انا لااستطيع ان ارسم ورد وأبيعه للمترفين ،فتسمية الوحة قد يأتي في حينها واعتقد الجمهور كما ذكرت يضع لها مايشاء من تسمية .


بارادايم تايمز : ماهي ردورد فعل المؤسسة التي نحن اليوم بها عندما شاهدوا اقبال على الجدارية ؟
جعفر طاعون :كما تلاحظ هذا العمل بقاعات ليس بالفضاء الخارجي والعمل لايتحمل ان يعرض بمكان أخر اي بمعنى يحتاج الى قاعة داخلية ومكان كبير،الانطباع الاول هو ان مديرة المؤسسة  قالت لي ان هذه الوحة لم يتم رفعها من هذا الجدار وهذه دلالة على تمسكهم اللوحة واقتنائها مع  عرضها ثلاث اسابيع اظافية ؟
بارادايم تايمز :جورنيكا عمل موجود بالامم المتحدة لبيكاسو هل يطمح طاعون بتواجد جداريته بمكان مميز كالامم المتحدة  ؟
جعفر طاعون :بيكاسو جسد  أنتمائه الى الدمار الذي عاشوه البشر بعد الحرب العالمية وهي رفض للحرب ..حملت رمزية عالية ، وانا من خلال لقائي بالجمهور الحاضر للإطلاع على الجدارية ومنهم أطفال المدارس الذين زاروا الجدارية .. هذا العمل اردت منه ان يطلق حوار على الاحداث التي حدثت ومازالت تحدث  ،،  حتى مع الطفل  هل هو فرحان ؟؟ اليوم اطفال رضع يموتون من البرد في اوربا ؟؟ صراع دامي ؟؟ ما هذا الزورق ؟؟ من يحمل هذا الزورق ؟؟ هل يحمل بشر ؟؟ اين متجه ؟؟  هل هو خيال ؟؟ هل هي قصة ؟؟ ما حكايات هؤلاء البشر ؟؟  فهذه ألامكنة اتصورها هي ابلغ وانقى أماكن تصلها الجدارية .
بارادايم تايمز ماتفسير الدموع ورجفة اليد وتردد الصوت بالحديث ليش( لماذا) ؟؟
جعفرطاعون :نعم فعلا  ليش( لماذا)؟؟ نحن نسترجع حكاياتنا مع الزمن اتيت سنة  1990 وعملت وحصلت على مكان في هذا الفضاء  وسارت الامور وانتجت ما انتجته ولكن اقولها بعيدا عن اي فلسفة غامضة  . تبقى كل هذه الاشياء ينقصها وطن ؟؟
 تبقى عيوننا تصبو الى وطن  موشح بالفرح والجمال وهذا يحز بالنفس بعد عشرين سنة من خروجي من العراق، ما اجده أن اشياء كثيرة حدثت بعيدا عن الوطن  .. لم نشاهد سوى الخراب  الذي اكتسح مناطق كبيرة من العالم وليس من العراق فحسب ؟ هذه غصة تبقى بداخلي تجعلني بعض الاحيان حزين لا اجد تعبير الا من خلال خطوط لوحاتي .. أمنيتي ان تكون هذه الوحات نقطة ضوء ينطلق منها المهاجر والانسان عموما في حوار مع ذاته ومع الأخر .
بارادايم تايمز للإعلام : ارى بعض celeb news الاظافات على الجدارية  منفصلة عنها ماهذه ؟؟
جعفر طاعون : هذه  الاضافات بعد زيارة المعرض من قبل طلاب المدارس والاطفال ،،  تحدثوا معي ومن خلال النقاش في ما بيننا  طرحت فكرة ان يجسدو رسومهم وما يعتقدوه بهذه الجدارية ليرسموها لتكون مكملة للجدارية .. لأنني شخصياً أعتمد على اول خمس سنوات الاولى للطفل، لانها منبع لكل افكار احملها واجسدها . الان استرجاع طفولتي التي كانت كعاشوراء ؟؟  حلاقة الشعر ووضعها بالحضرة ولا احلق الا بقرب احد أضرحة الائمة هذه التراجيدية تظيف حالة غريبة يستطيع الفنان ان يجسد منها مساحات واسعه واقعاً ومن هنا اقول ان الذاكرة هي انطلاق لما يأتي من الجمال الروحي الذي نتشارك من خلال nude celebrities هذا الفضاء الواسع  .


بارادايم تايمز للإعلام :هل أي شخص من حقة ان يرسم شئ من أجل ان نظيفه لجدارية ؟
طاعون :نعم اي زائر يستطيع ان يجسد ما يراه بالجدارية وماتعبر له ويرسمها لتكون مكملة للجدارية .


بارادايم تايمز للإعلام :كلمة أخيرة ؟!!
طاعون : أشكركم شكر خاص على هذا الحضور المتميز وحواركم الذي يدخل الى الروح، وما تطرحوه من افكار تشاركوني بها اتمام الفكرة . وشكرا لك خصوصاً وعلى اهتمامك الرائع وبصمة باردايم تايمز المميزة للأرشفة الوقائع للجالية العربية والعراقية خصوصاً .

 

أضف تعليق


 
stamp
Our website is protected by DMC Firewall!